loader image

احتلت دولة الإمارات المركزين الأول إقليمياً والسادس عالمياً في قائمة أفضل الدول للعيش بحسب تقرير «إكسبات إنسايدر 2022» الصادر عن مؤسسة «إنترنيشن»، بالإضافة إلى أنها اعتبرت بين أفضل 10 وجهات لعمل الوافدين.

وتضمن مسح «إكسبات إنسايدر» استطلاعاً ضم 12 ألف شخص حول العالم، ويغطي قضايا من ضمنها مدى رضا الوافدين عن نوعية الحياة وسهولة الاستقرار والعمل في الخارج، والتمويل الشخصي في بلد إقامتهم، وغيرها.

وقال 71% من المستطلعة آراؤهم إنهم سعداء بحياتهم في دولة الإمارات، وهو نفس متوسط المعدل العالمي.

وأوضح التقرير أن الوافدين في الإمارات سعداء بشكل خاص من سهولة إنجاز المعاملات الحكومية، حيث حلت الدولة في المركز الثالث في هذا المعيار. وأشار 83% من المستطلعين إلى سهولة الحصول على تأشيرة إقامة في الإمارات، مقارنة ب 56% على مستوى العالم، مما يجعلها الدولة الأولى عالمياً في هذا العامل. وقال 61% من المستطلعين إنهم لا يواجهون أي مشكلة عند التعامل مع الدوائر الحكومية داخل الدولة. كما تساهم الخدمات الحكومية الإدارية المتاحة على نطاق واسع على الشبكة بشكل كبير في إسعاد الوافدين في دولة الإمارات.

ويقول نحو 85% من المستطلعة آراؤهم إنه من السهل العيش في الإمارات دون الحاجة للتحدث باللغة المحلية، مقارنةً بنسبة 51% على مستوى العالم. وقال التقرير نقلاً عن وافد هندي: «النظام الحكومي هو الأفضل». وعلاوة على ذلك، فإن العوامل الأخرى التي تجعل من الإمارات وجهة جذابة للمغتربين هو سهولة الوصول إلى الإنترنت عالي السرعة في المنزل والدفع بدون نقود.

وتحتل الإمارات المرتبة الخامسة ضمن أفضل 10 وجهات في مؤشر جودة الحياة، وعبّر الوافدون عن سعادتهم بشكل خاص من خيارات الترفيه، مع تقديرهم لتنوع خيارات تناول الطعام، فضلاً عن الثقافة والحياة الليلية.

وحلّت الإمارات في المركز الثالث عالمياً في معيار السلامة الشخصية، حيث قال 94% من المستطلعين إنهم سعداء من مستويات الأمان في الدولة. كما أعرب نحو 86% من المغتربين عن رضاهم الشديد عن الاستقرار السياسي في الإمارات.

وقالت إحدى المغتربات البريطانيات: «أشعر بالأمان عند الخروج والسير خلال الأمسيات المظلمة. وفي النهار لا أخشى التعرض للسرقة».

من جهة أخرى، قال 78% من الوافدين إنهم يجدون سهولة في الوصول إلى جميع أنواع خدمات الرعاية الصحية التي يحتاجون إليها، فيما تحتل الإمارات مرتبة عالية جدًا في جودة الرعاية الطبية (السادسة عالمياً) وفي توافر الرعاية الصحية (السادسة أيضاً).

وجاءت الإمارات في المركز ال 13 في معيار الاستقرار، حيث قال 77% من الوافدين إنهم يشعرون بالترحيب هناك، كما أفاد اثنان من كل ثلاثة أشخاص (65%) أنهم سعداء بحياتهم الاجتماعية.

واحتلت الدولة المركز الخامس على مؤشر العمل في الخارج، والمركز الثالث في الفئة الفرعية لآفاق التوظيف، حيث يشعر نحو أربعة من كل خمسة وافدين أن الانتقال إلى الإمارات العربية المتحدة قد حسّن آفاق حياتهم المهنية.

ووجد الاستطلاع أن 87% من الوافدين سعداء بمستوى الأمن الوظيفي والرواتب، ومع ذلك، يشعر 55% فقط أنهم يتلقون أجوراً عادلة مقابل عملهم، بناءً على القطاع والمؤهلات ودورهم الوظيفي.

وتصدرت المكسيك التصنيف العالمي لأفضل الوجهات للمغتربين، تلتها إندونيسيا في المركز الثاني، ثم تايوان في المركز الثالث، والبرتغال في المركز الرابع، وإسبانيا خامسةً.

المصدر